أخبار الساعة سكسولوجيا

أفكار خاطئة عن العلاقة الحميمية

couple
Avatar
تأليف nissaa

لدى الكثير منا معتقدات وأفكار خاطئة وغير علمية عن العلاقة الحميمية من أهمها

لن تحدث المتعة إذا لم تصل المرأة إلى الذروة: هذا ليس صحيحًا فقد تحتاج المرأة إلى عدة مرات من ممارسة العلاقة الحميمة حتى تصل إلى الذروة، لكنها تحصل على المتعة مع ذلك، المهم كيفية ممارسة العلاقة الحميمة واهتمام الطرفين بزيادة فترة المداعبة. وقد يكون من الجيد، اهتمام الزوج بمداعبة زوجته ، لأن المرأة بعكس الرجل تستطيع الوصول إلى الذروة عدة مرات لأن دورتها الجنسية أقصر وأسرع بعكس الرجل.

العلاقة الحميمة مكانها الفراش أو يجب أن تكون بلا تخطيط: والحقيقة أن كلا المعتقدين خاطئ، فالعلاقة لا يجب أن يكون لها قاعدة ثابتة، كما أن علاقتكما وشخصيتكما هي ما تشكل شكلها. قد يكون من الجيد أحيانًا أن تمارسا العلاقة في غرفة النوم وعلى الفراش بتخطيط وتلميح وتصريح أو دون ذلك، وفي أحيان أخرى من الأفضل أن تمارسا العلاقة الحميمة بعفوية وفي أي مكان آخر خارج غرفة نومكما، أو حتى التخطيط لعطلة وقضاء ليليتين في أحد الفنادق كنوع من التغيير والتجديد.

 يجب ممارسة العلاقة من مرة لثلاث مرات أسبوعيًّا: وهذا غير صحيح أيضًا، إذ يتوقف الأمر على الزوجين فقد يمارس الزوجان العلاقة الحميمة أقل من ذلك أو أكثر، المهم هو رضاكما عن الأمر ورغبتكما فيه وتناغم هذه الرغبة بينكما، والأهم شعوركما بالمتعة والارتباط العاطفي.

 بعض المأكولات تزيد الرغبة الجنسية لدى الرجل والمرأة: وهذا الاعتقاد أيضًا ليس دقيقًا، لكن تناول الطعام الصحي يعد من أهم عوامل التمتع بصحة جيدة في العموم، ما يؤثر بالإيجاب على العملية الجنسية وممارسة العلاقة الحميمة بمعدل طبيعي.

الجنس الفموي آمن تمامًا: الجنس الفموي وسيلة للتجديد في العلاقة الحميمة، لكن هذا لا يمنع أن له بعض الأضرار، التي قد تصل للإصابة بسرطان الفم. أما إذا كنتما تفضلانه كوسيلة لتنظيم عملية الحمل، فوسائل منع الحمل متعددة ولا ينبغي اتباع طريقة غير مأمونة صحيًّا، وقد يأنف منها العديد لمجرد الرغبة في عدم الحمل.

 لا يجب أن تبادر المرأة بإبداء الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة: والحقيقة أنها فكرة خاطئة لكننا لا ننكر وجودها في مجتمعاتنا الشرقية، فكما يحق لزوجك إبداء رغبته في ممارسة العلاقة أنت أيضًا لكِ الحق في ذلك، وهذا يعتمد على شخصية زوجك وطبيعة علاقتكما، كوني ذكية وتعاملي مع طبيعة زوجك، ويمكنك إبداء الرغبة في العلاقة الحميمة دون تصريح إن كان لا يفضل الرغبة الصريحة.

عيوب جسمك ستؤثر على العلاقة الحميمة: والحقيقة أن هذا الأمر غير صحيح بالمرة، وربما لن يلاحظ زوجك بعض العيوب التي تظنين أنها تشوه شكلك، الإعجاب والحب والرغبة تجعل كل منكما يتغاضى عن بعض الأمور بل ربما لا يراها.

الرجل أكثر رغبة من المرأة: ربما يكون الأمر صحيحًا في المجمل لكن الفارق بين الرغبة بين الرجل والمرأة ليس كبيرًا كما تظنين، فالأمر نسبي وقد تتناغم الرغبة بين الزوجين، وأحيانًا قد تكون المرأة الأكثر رغبة بينما الزوج شديد الرومانسية ويهتم بتفاصيل عاطفية دقيقة.

 المرأة تفقد الرغبة الجنسية بتقدم العمر: فقدان الرغبة الجنسية لا يرتبط بعمر معين، ولا تنسي أنها تُعزز بالمشاعر وتتوقف على مدى التفاهم والحب والاهتمام الذي يعطيه كل من الزوجين للآخر، فقد تشعر المرأة بفقدان الرغبة في بعض الأوقات التي لا تتعلق بكبر سنها أو ما يعرف بسن اليأس، كالحمل وما بعد الولادة أو بسبب آلام تشعر بها نتيجة للجفاف المهبلي أو الالتهابات أو جرح الولادة، الأمر ليس مرتبطًا بعمر ما.

تعليقات

تعليق

Nissaa-popup2

تعليقات

تعليق