أخبار الساعة المجلة

حركة خارجة عن القانون تطالب الأحزاب السياسية بالإفصاح عن موقفها من إلغاء الفصل 490

IMG-20210202-WA0031 (1)
Avatar
تأليف nissaa

طالبت حركة « خارجة عن القانون » الأحزاب السياسية المغربية، بمناسبة اقتراب موعد الانتخابات التشريعية، باتخاذ « موقف واضح » من الفصل 490 من القانون الجنائي، الذي يجرم العلاقات الرضائية خارج إطار الزواج.

وقالت الحركة في بيان لها، إنه « نظرا للتجاوب الكبير الذي عرفته حملة « STOP490″ الرقمية، التي أطلقناها ابتداء من تاريخ 3 فبراير من طرف المواطنات والمواطنين المغاربة، ومع اقتراب موعد الاستحقاقات التشريعية بالمغرب، نتلقى عددا كبيرا من الأسئلة من طرف العديد من الشباب الذين يتابعوننا ويدعموننا، ما هي الأحزاب السياسية التي تدعم إلغاء الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي؟ ».

واعتبرت الحركة في بيانها، أنه انطلاقا من كونها حركة مستقلة وغير سياسية، فقد ارتأت أنه من واجبها طرح السؤال مباشرة على كل حزب سياسي مغربي، بشأن موقفه من الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي، من خلال إرسال رسالة إلى الأحزاب الوطنية تطرح من خلالها سؤالين اثنين هما: « هل حزبكم مع أو ضد حذف الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي؟ وإذا كانت إجابتكم بـ « مع » على السؤال السابق، هل تنوون إدراج هذه النقطة في برنامجكم الانتخابي؟ ».

ووعدت حركة « خارجة عن القانون » بنشر أجوبة الأحزاب (و حتى عدم الإجابة) بكل شفافية، على صفحاتها وذلك بعد شهر واحد من إرسالها.

وأطلقت حركة « خارجة عن القانون » مطلع شهر فبراير الجاري، حملة إلكترونية للمطالبة بإلغاء الفصل 490 من القانون الجنائي، الذي يجرم العلاقات الرضائية خارج إطار الزواج، خصوصا بعد اعتقال شابة مغربية على إثر تسريب فيديو حميمي لها على مواقع التراسل الفوري، وإدانتها بالفساد والإخلال العلني بالحياء.

تعليقات

تعليق