أخبار الساعة مجتمع

خبير اقتصادي : جائحة كورونا أبرزت ضرورة اعادة النظر في وضع المرأة اقتصاديا

A Moroccan woman wearing a protective mask walks in a street in Casablanca on April 8, 2020 amid measures to contain the spread of the coronavirus COVID-19. - Wearing face masks in public became obligatory in Morocco in a bid to stem the spread of coronavirus, according to an official decree. Morocco imposed a public health state of emergency on March 19, confining everyone to their homes except those with a permit to be out and about for their work. (Photo by FADEL SENNA / AFP) (Photo by FADEL SENNA/AFP via Getty Images)
Avatar
تأليف nissaa

بحسب تقرير المندوبية السامية للتخطيط فإن عدد النساء اللائي خرجن من سوق العمل المغربي في الثلاثة أشهر الثانية من العام الجاري 2020 بلغ 200 ألف امرأة وتعتبر النساء من أكثر الفئات المتضررة من جائحة كورونا

قال الخبير الاقتصادي التهامي الغرفي لنساء من المغرب  » أزمة جائحة كورونا العالمية  ستعيد هيكلة شكل السوق المغربي خاصة فيما يتعلق برواد الأعمال و فرص النساء الاقتصادية ، خاصة وأن المغرب بلد تسعى لتكون دولة نامية وبالطبع أزمة كورونا سوف تؤثر على قطاع المقاولات الصغرى والمتوسطة حيث سنرى مقاولات تنتهي أو تموت وسيخلق هذا جيل جديد من المقاولين واعيين لاحتياجات الأسواق العالمية الحديثة بحيث تقدم خدمة أو منتج تصل إلى أكبر عدد ممكن من المستهلكين حول العالم والذي يتجاوز عددهم المليار مستهلك وهم عدد سكان الدول التي ترتبط المغرب بعلاقات  تجارة حرة معها سواء من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية من جهة والشرق الأوسط والخليج العربي من جهة أخرى والتي تقتضي أن يغير المقاول طريقة تفكيره بحيث تكون خدمته ليست محلية وإنما دولية « .

tohamy

وفيما يتعلق بوضع المرأة قال رئيس المدرسة العليا للتدبير « لا يكفي أن نقول أن المرأة تلعب دورها في الاقتصاد وإنما لابد أن نتحدث عن الأرقام الحقيقية لمشاركة المرأة في سوق العمل حيث تقل أعداد الشابات اللاتي يدخلن إلى سوق العمل سنويا  منذ عشر سنوات في الوقت الذي تزداد فيه أعداد الخريجين من المعاهد العليا ويحصلون على دبلومات متنوعة ولكن لا يعملن بها ، وهذه اشكالية مجتمعية كبيرة لابد على المغاربة والمجتمع أن يفكروا في حل لها حتى يكون للمرأة دور حقيقي في تطوير الاقتصاد ،  فالمرأة المغربية تعاني من ضغوط مجتمعية كثيرة قد لا يعاني منها الرجال بسبب العادات والتقاليد والأسر المغربية ، وبالتالي لابد من اعادة النظر في وضع المرأة اقتصاديا عموما وهذا يحتاج إلى حوار مجتمعي ، والنساء بأنفسهن يحتجن إلى مخاطبة المجتمع ورجال وسيدات الأعمال عن طموحهن خاصة فيما يتعلق برائدات الأعمال وعليهم أن يقبلوا بحلول انقاذية حتى يعبروا أزمة كورونا بسلام مثل الشراكة الأسرية لأن الحفاظ على الكيان كمقاولة أهم من الحفاظ على الاستقلالية الاقتصادية وبالتالي هناك حلول كثيرة مرحلية من الممكن أن تلجأ لها النساء المقاولات حتى تكون أزمة جائحة كورونا لهم فرصة ولا تقضي على وجودهم الاقتصادي « .

تعليقات

تعليق

fdm-popup-44

تعليقات

تعليق