آراء أخبار الساعة

محمد المودن يكتب : مقهى  « جنون »

mohamed-elmoden
تأليف nissaa

قل هنا  لهذا الطير عم مساءا، قل هنا لهذا المساء الذي تدغدغ رموشه النوارس عم مساءا. قل هنا للمشاة الذين يؤثثون ببهرجهم جبهة الشارع عمتم مساءا

قل للوادي الكبير المستلقي غزالة من دون جفل أمام شرفة هذه المقهى عمت مساءا. قل للنجم الذي يأخذ زينته في انتظار زحف الليل عم مساءا، قل لخيرالدا التي يطل رأسها من شقق المساء عمت مساء، قل للتاريخ الذي يصفف جداوله على أعتاب الليل عم مساء.

قل للحاضرين هنا في هذه المقهى الغائبون في حضورهم عمتم مساء.

في هذه المقهى ارم ببصرك ملئ المدى فلا يقطعه أحد، لا يشتبه عاقل في أنها أمر آخر غير تعلق بالمدى حيث الأحلام  تصفف ظلالها،  وحيث المدى صهوة تمتطيها العين وتستحم في رحيق الغسق.

في هذه المقهى افتح كتابا وتصفحه فلن يطردك أحد. هنا يقولون لك « أقرا ما استطعت واكتب ما استطعت »، واخرج كلماتك من بياضها ما استطعت، وغازل خيالك ما استطعت. تواعد مع ظلك واحتسي معه ما استطعت من فنجان شاي أو ما اشتهيت من قطع شوكلاتة فلا يسائلك أحد شكل شهيتك. اطرح كل ذكرياتك على الطاولة و لا تزاحمك على تفقدها عيون أحد. صاحِب وحدتك إلى هنا، ولا أحد يلمزك بالنظرات، ولن يخالك الجمع هنا معنيا بغير وحدتك. خدها وهدهد وجنتها فلن يطيل مجاوروك النظر أكثر من نظرة  أولى عفوية.

هنا في هذه المقهى لا أحد يشتبه في نواياك. لا أحد هنا يقول إنه يعلم سرائرك. ليس شبهة، هنا في هذه المقهى، أن تجلس وحدك وتبحث في السقف بعينيك عن كلمة رقيقة تكمل معنى عبارة معلقة وتوقد البهجة في ظفائرها. ليس في هذه المقهى سيد يحولها  إلى غرفة نومه يحكمها بما يشاء من الشرائع. هنا المقهى فضاء عام خاضع لقانون عام، هنا في هذه المقهى لا « يصنعون خرافتهم كما شاءوا »، ويمارسون الجهل المعتق. هنا الموسيقى تُعزف طوعا لا كرها يُستعبد العازف يوما وليلة، يذبحون الذوق على حبال عود ويقدمونها بضاعة خارج موعد استهلاكها.

هنا لا حراس على الأبواب والنوافذ بزي يبدو على أجساد غير مروضة على الذهاب والجيئة به ، بله أن يكونوا مدججين بالعنجهية، يحبسون أنفاس الروح، وبعُقد فتوة – قبل التاريخ- تفوح من جماجمهم المعطلة. هاهم يغتالون في المقهى المقهى، و ينكسوا فيها أسماءها ورموزها.

هنا المقهى لا تطرد زبناءها، لا تطرد الكُتاب من جوفها، لا تغلق الكِتاب في وجه عاشق الأحرف، هنا له ولأهله مقام محمود.. هنا المقهى مكان عام يحكمها القانون وليس أهواء مترهلة. هناك مقهى « جنون » لا يحكمها قانون.

تعليقات

تعليق