أخبار الساعة تغدية

نظام غذائي يساهم في التخلص من تكيس المبايض

nutrition
Avatar
تأليف nissaa

تعتبر التغذية عامل رئيسي في الحفاظ على الصحة الجسمانية عموما وصحة المبايض والرحم خصوصا لأن

تكيس المبايض يتسبب في  زيادة في مقاومة الإنسولين بالجسم، مما يدفع خلايا بيتا في البنكرياس إلى إفراز مستويات عالية من هذا الهرمون، للحفاظ على مستويات السكر بالدم، وهذا الخلل يعتبره الأطباء من المؤشرات الأولية للإصابة بمرض السكري، كما يتسبب أيضًا في زيادة الوزن.وعليه، يجب على المرأة المصابة بمتلازمة تكيس المبايض أن تتبع نظام غذائي صحي، يجمع بين قلة السعرات الحرارية ويحتوي على العناصر الغذائية التي تساعد على ضبط سكر بالدم وتقليل مقاومة الإنسولين بالجسم، مثل الألياف والبروتين خالي الدسم ومضادات الأكسدة وأحماض أوميجا 3 والدهون الصحية، مع مراعاة الابتعاد عن السكريات البسيطة والكربوهيدرات المكررة والدهون المشبعة.

الأغذية المسموحة
– الخضروات.- الفواكه، مثل التوت والفراولة.- البقوليات.- اللحوم الخالية من الدهون، مثل الدجاج.
– الأسماك الدهنية، مثل التونة والسلمون.- المكسرات.- الزيوت الطبيعية

الأغذية الممنوعة

– الدقيق الأبيض بجميع منتجاته.- الحلويات.- المشروبات المحلاة بالسكر، مثل العصائر المعلبة والمياه الغازية.- اللحوم الحمراء.- اللحوم المصنعة.- منتجات الألبان.- المقليات.- الوجبات السريعة.
وأثبتت بعض الدراسات أن حمية الكيتو دايت من الأنظمة الغذائية المناسبة لحالات تكيس المبايض، لأن محتواها المنخفض من الكربوهيدرات وارتفاع نسبة الدهون الصحية والبروتين، يساعدان على التخلص من الوزن الزائد، ويقللان في نفس الوقت من مقاومة الإنسولين بالجسم.

تعليقات

تعليق