أخبار الساعة صحة

هذه أسباب الغدة الدرقية « الكوادر »

الغدة
تأليف نساء

الكثير من المرضى يتساءلون عن أسباب الإصابة بمرض الغدة الدرقية، إليكم الأسباب:


أمراض القلب. يمكن أن يحدث قصور الغدة الدرقية نتيجة بعض أمراض القلب، والعكس صحيح. الذين يعانون من مشاكل في الشريان التاجي أكثر عرضة لقصور الغدة الدرقية، كذلك تتأثر الغدة بارتفاع الكولسترول لدى النساء، ويرتبط ارتفاع الكولسترول لدى المرأة بمرض السكري الذي يؤثر بدوره على الغدة.

أمراض الكبد. التهاب الكبد الوبائي، وفيروس سي C من العوامل التي تزيد احتمالات خلل الغدة الدرقية. كذلك بعض أدوية الكبد تؤثر سلباً على الغدة.

أمراض الكلى. يحدث التأثير هنا في الاتجاهين: خلل الغدة الدرقية يؤثر على صحة الكليتين، ويؤدي تضرر الكلى إلى تدهور حالة الغدة الدرقية.

الحمل. التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل يمكن أن تؤثر على عمل الغدة الدرقية، ويؤدي ذلك إلى اضطرابات في نمو الجنين إذا لم تعالج. قد تحدث مشاكل الغدة الدرقية أيضاً خلال الـ 12 شهراً التالية للولادة.

السكري. تنتمي اضطرابات الغدة الدرقية والسكري إلى مشاكل الغدد الصمّاء. مرض السكري يزعج الغدة الدرقية بطرق مختلفة، وفي الوقت نفسه تؤدي أحياناً عملية إدارة مستوى السكر والتحكم فيه إلى خلل في عمل الغدة الدرقية، لذلك ينبغي وصف العلاج الدقيق للسكري واتباعه بدقة

تعليقات

تعليق